دُمت لي قلمي صوتاً لقلبي..

ودُمت لي شاطئي سكناً لأيامي..


نوفمبر 14، 2011

براءةُ الدُنيا..


الأطفال..



تلك الكلمة حلم كلِ الكِبار..

تلك الكائنات التي تحملُ معها للدنيا براءةَ كُلِ فرح

سعادةَ كُلِ جديد..

تلك الكائنات التي تجعلك تُمزقُ في اليوم الاف أهدابِ الصبر التي تتمسكُ بها معهم طول اليوم..

تسألك عن كلِ شئٍ في براءة..

تطلبُ كل شئٍ بلا قيود..

وتتمسكُ برغباتها بلا هوادة..

وتنطلق في الخيالِ بلا حدود..


في الطفولةِ كلَ شئٍ مُباح..كلَ شئٍ منهم مقبول..

كلُ شئٍ بلا حسابات..

بلا نفاقات..

فالحبُ حبٍ..ولا يهُم ان كان الغرضُ قطعةَ حلوي..أو بالونةٍ ملونة..

والكره كرهٍ..وان كان الثأرُ قطعة شوكولاتة ملونة..


 



الدُموع في الطفولةِ صافية..

والفرحة دوماُ صادقة..

برغم ازدياد مشاكسة الأطفال..وبرغم تناقص براءتهم..





وبرغم ازدياد سطوة الحقيقة أمام الخيال..

الا أن توم وجيري لازالا الى حدٍ كبيرٍ سادةُ الموقف..

قُدوة الشقاوة..ونبعُ المُشكلات..

برغم المئات من الشخصيات الكرتونية القديمة والجديدة..

دائماً ما يبقي توم وجيري قِبلة كلِ الصِغار..

وحُلم كُلِ الكِبار...


كما يبقي الأطفالُ برغم كلِ شئ..أحبابُ الله..

وبراءةُ الدُنيا...

وجميلُ كلِ الأُمنيات.....



NeRmEeN MaHmOuD

هناك 6 تعليقات:

  1. كم أشتاق لطفولتى :)

    ردحذف
  2. لكم أبدعت فيما سطرت هنا..

    ما أجمل الطفولة..

    تلك المرحلة الرائعة حيث كل شئ بلا قيود، بلا مصالح، بلا أهداف..

    الشئ حينها يكون لذاته فقط..

    لكم أشتاق إلى تلك الأيام ^_^

    ردحذف
  3. عاجبني اوي تنسيق الصور مع الكلام
    عارفة حاجتين بحبهم
    الاطفال والقطط

    ردحذف
  4. فعلا براءة يتمناها الجميع

    ردحذف
  5. كما يبقي الأطفالُ برغم كلِ شئ..أحبابُ الله..

    وبراءةُ الدُنيا...

    وجميلُ كلِ الأُمنيات.....


    عندك حق فعلا :)

    ردحذف
  6. رائع اللى قراته

    ده ملوش اى وصف ممكن

    اقولو غير انه رائع

    ردحذف